ما هي أفضل أنواع الأطعمة لعلاج فقر الدم؟

الكاتب - أخر تحديث 22 ديسمبر 2022
أطعمة مناسبة لمرضى فقر الدم
يوجد في بعض الأطعمة مواداً تساعد في الوقاية أو علاج فقر الدم مصدر الصورة

يبحث كثيرون عن أفضل أنواع الأطعمة لعلاج فقر الدم، فما هو هذا المرض وما هي أسباب الإصابة به وما هي الأطعمة التي تفيد في الوقاية منه.

ما هو فقر الدم؟

يحدث فقر الدم (Anemia) نتيجة خلل في كُريّات الدم الحمراء، ما يجعلها لا تتمكّن من أداء وظيفتها في نقل الأكسجين إلى خلايا الجسم.

وقد يكون المرض ناتجاً عن نقصٍ في عدد هذه الكُريّات، أو بسبب الاضطرابات في عمليّة تكوينها، مما يؤدي إلى ظهور أعراض التعب وضيق التنفّس التي تظهر على المريض في أثناء أداء أي نشاط بدني.

ما هي أسباب الإصابة؟

تتعدد أنواع الإصابة بفقر الدم، منها:

1- فقر الدم بسبب نقص الحديد

حيث يفتقر الجسم إلى كمية كبيرة من الحديد، ولا يستطيع إنتاج ما يكفي من خلايا الدم الحمراء التي تمكنها من نقل الأكسجين إلى أنسجة الجسم؛ مما يؤدي إلى حدوث فقر الدم.

ويحدث هذا النوع في الحالات التالية:

  • خسارة الدم نتيجة النزف.
  • غزارة دم الطمث عند النساء.
  • الحَمْل والولادة.
  • سوء امتصاص الحديد.
  • سوء التغذية (قلة احتواء الوجبات على عنصر "الحديد").
  • بعض الأمراض الكلويّة.

2- فقر الدم بسبب نقص فيتامين B-12

يعدّ "فيتامين B-12" أحد العناصر المهمّة في تشكيل مكوّنات الدم (كريّات الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدمويّة).

ويحدث فقر الدم بسبب نقص كميات فيتامين B-12 عن المعدل الطبيعي، نتيجة عدم تناول ما يكفي من الأطعمة الغنية به، أو عندما يجد الجسم صعوبة في امتصاص هذه الفيتامينات.

ويحدث هذا النوع في الحالات التالية:

  • التهاب المعدة المزمن
  • استئصال المعدة أو جزء منها
  • استئصال نهاية الأمعاء الدقيقة التي تعمل على امتصاص هذا الفيتامين

3- فقر الدم الانحلاليّ بالمناعة الذاتية

فقر الدم الانحلالي بالمناعة الذاتية هو اضطرابات تسبب خللًا في أداء وظائف الجهاز المناعي، ويحدث عندما تزداد معدلات تكسير الطحال لكريّات الدم الحمراء المُشوّهة الّتي لم تعد قادرةً على أداء وظائفها.

ويحدث ذلك النوع من فقر الدم لدى المصابين بأمراض المناعة الذاتية أو الأمراض الوراثية.

وتوجد أنواع أخرى من فقر الدم، مثل:

  • فقر الدم بسبب نقص فيتامين B-9 (الفولات Folate): ينتج عن نقص مستويات الفيتامين B12 أو الفولات (حمض الفوليك folic acid)
  • فقر الدم المنجليّ Sickle cell anemia: مرض وراثي يصيب خلايا الدم الحمراء
  • فقر الدم اللّاتنسّجيّ Aplastic anemia: تحدث عندما يتوقف الجسم عن إنتاج قدر كافٍ من خلايا الدم الجديدة
  • التالاسيميا Thalassemia: تحدث نتيجة اضطراب دم وراثي يؤدي إلى انخفاض نسبة الهيموغلوبين في الجسم عن المعدل الطبيعي

أطعمة لعلاج فقر الدم

توجد بعض الأطعمة التي تفيد في العلاج أو الوقاية من أنواعٍ معيّنة من فقر الدم.

لذلك يدرجها الأطبّاء ضمن الخطة العلاجية الموصوفة للمريض، منها ما يلي:

1- أوراق المورينغا (Moringa oleifera)

يعد نبات "المورينغا" من أفضل أنواع الأطعمة لعلاج فقر الدم لاحتوائه على مستويات مرتفعة من عنصري "الحديد"، و"فيتامين C".

ويساعد ذلك النبات على امتصاص الحديد في الجهاز الهضمي، كما يعدّ ركيزةً أساسيّةً لتصنيع "الهيموغلوبين".

وأظهرت دراسة طبية أنّ تناول نحو 10 إلى 15 ورقة من المورينغا يوميّاً عن طريق طحنه أو إضافته للعصائر يرفع من مستوى "الهيموغلوبين" في الدم.

كما يُوصف للفتيات اللّاتي يعانين "فقر الدم بسبب نقص الحديد"، أمّا بالنسبة للحوامل فعليهنّ استشارة الطبيب قبل تناوله.

2- السبانخ (Spinach)

تتميّز السبانخ بأنّها من الأغذية ذات السعرات الحراريّة (Calories) المنخفضة، لاحتوائها على عناصر مهمّة مثل فيتامين B9 (الفولات)، وفيتامينين A وC.

كما تعد من المواد الغنيّة بالحديد أيضاً.

بالإضافة إلى ذلك فإنّ كلّ "100 غرام" من السبانخ الطازجة تحتوي على "2.7 ملّيغرام" من عنصر الحديد بحسب دراسة عام 2019.

3- دبس السُكّر أو العسل الأسود (Blackstrap Molasses)

وهو أحد مراحل معالجة مادة السكّر عن طريق التسخين، ويعدّ من المواد المفيدة للأشخاص الّذين يحاولون الإقلاع عن تناول السكّر.

وأفادت دراسة طبية بأنّ دبس السكر يحتوي على "الكالسيوم"، و"البوتاسيوم"، وفيتامين B6، و"الحديد".

لذلك؛ فهو يزيد من مستويات "الهيموغلوبّين" في الجسم، وعدد كريّات الدم الحمراء، وبالتالي فهو من الأطعمة المناسبة لمرضى فقر الدم بسبب نقص الحديد.

وتجدر الإشارة إلى أن الاستهلاك المفرط لدبس السكر يؤدّي إلى الإصابة بالإسهال.

4- المُعزّزات الحيويّة أو البروبيتيك (Probiotics)

وهي المواد الغذائيّة الّتي تحتوي على جراثيم نافعة، وتعيش بشكلٍ طبيعيٍّ في أمعاء الإنسان. ويعدّ اللبن الرائب أو الزبادي (Yogurt) أحد أشهر هذه المواد.

ويمكن تصنيفها ضمن قائمة أفضل أنواع الأطعمة لعلاج فقر الدم؛ لاحتوائها على مستويات عالية من "فيتامين B12" والحديد.

وتلعب دوراً هاماً في تحسين وظائف الأمعاء وحمايتها، وتحسين امتصاص الجسم للعناصر المُختلفة، بحسب دراسة طبية حديثة.

بالتالي يُفضّل تناول هذه المعزّزات بالنسبة للمصابين بفقر الدم من أجل تحسين تصنيع خلايا الدم الحمراء ومكوّناتها.

لكن ينبغي عدم الإفراط في تناولها منعاً لحدوث انتفاخات في البطن، واضطرابات هضميّة.

5- نبات التين (Fig)

يعد التين، من أهم المصادر الطبيعية لفيتامينات A وB9 (الفولات)، و"المغنيسيوم"، بالإضافة إلى الحديد.

وأفادت دراسة طبية بأنّ كلّ "100 غرام" من نبات التين يحتوي على "2 غرام" من الحديد.

وبالتّالي، ينصح بتناول حوالي 2 إلى 4 حبّات من التين يوميّاً للحصول على أكبر قدر من الفائدة للجسم.

6- المَحار (shellfish)

يحتوي المحار على البروتينات، وعدد من المعادن مثل "النحاس"، و"الزنك"، و"الحديد"، بالإضافة أيضاً إلى "فيتامين B-12".

وأظهرت دراسة طبية أنّ "الحديد" من مصادر حيوانيّة يكون امتصاصه في الجسم أفضل من الموجود في المصادر النباتيّة بعدّة أضعاف.

لذلك يُنصَح بإدراج المحار ضمن الحمية الغذائية المتبعة لعلاج "فقر الدم بسبب نقص الحديد"، أو نقص "فيتامين B-12".

وينبغي إجراء الفحوصات الطبية اللازمة قبل تناول المحار؛ لعدم الإصابة بحساسية المحار التي تعد من أكثر أنواع الحساسية الغذائية الشائعة.

7- السردين (Sardines)

يُعد السرين من أفضل أنواع الأطعمة لعلاج فقر الدم، وهو من الأسماك البحريّة الغنيّة بالمعادن مثل "البوتاسيوم"، و"الكالسيوم"، و"الحديد".

ويحتوي كلّ "3 أونصات" منه على "2.5 مليغرام" من "الحديد" أي ما يقرب 10% من احتياجات الإنسان اليوميّة منه.

بالإضافة إلى ذلك، يعزّز السردين قدرة الجسم على تركيب خلايا الدم الحمراء. (1)

كما يحتوي السردين على مستويات مرتفعة من مادّة "الأوميغا-3"، و"فيتامين B-12" وهما مُهمّان لصحّة القلب والأوعية الدمويّة.

8- التمر (Dates)

يعد التمر بمثابة السكر الطبيعي نظراً لاحتوائه على مستويات عالية من "السُكّريّات".

وأفادت دراسة طبية بأن التمر يحتوي على المصادر النباتيّة من "الحديد"، و"فيتامين C" الّذي يساعد الجهاز الهضميّ على امتصاص الحديد وتخزينه، ورفع مستوياته في الدم.

وتجدر الإشارة إلى أنّ التمر قد لا يكون مناسباً لمرضى داء السُكّريّ بسبب دوره في رفع سكّر الدم.

9- الطماطم (Tomato)

تحتوي الطماطم على عناصر عديدة مثل "النحاس"، و"الكالسيوم"، و"البوتاسيوم"، و"الحديد" بالإضافة إلى فيتامينات (B1, B2, B3, B6)، ونسبةٍ عاليةٍ من "فيتامين C".

وأظهرت دراسة طبية أنَّ الطماطم تحفز الأعضاء المسؤولة عن إنتاج خلايا الدم عند الإنسان، وترفع من مستويات "الهيموغلوبين".

10- العدس (Lentil)

يحتوي العدس على كثير من المعادن، والألياف، والبروتينات، بالإضافة إلى "الحديد".

إذ إنّ كلّ كوب من العدس يحتوي على "6.6 غرام" من الحديد، بما يُمثل 37% من حاجة الإنسان يومياً لهذا المعدن. (2)

ويفضل تناول العدس مع أطعمة أخرى غنيّة بـ "فيتامين C"، تُحسن من امتصاص مُكوّناته.

11- السمسم (Sesame)

تحتوي حبوب السمسم على "الحديد"، و"النحاس"، و"فيتامين B6"، وهي عناصر أساسية في عملية تصنيع الهيموغلوبين، وإنتاج كريّات الدم الحمراء.

وينبغي الحذر خلال تناوله لأن بعض الأشخاص يصابون بردّة فعلٍ تحسّسيّة تجاهه.

12- الشوَندر (Beetroot)

يعدّ من الأغذية المعروفة، ويتميّز بلونه الأحمر، وباحتوائه على عناصر مثل "الحديد"، و"الفولات"، و"فيتامين B6".

وأوصت دراسة طبية بإدراج الشوندر ضمن الوجبات اليوميّة لمرضى فقر الدم.

إضافة إلى ما سبق، يحتوي الشوندر على كمّيّاتٍ مرتفعة من "النُحاس" الذي يساعد على امتصاص الحديد في الجسم.

إرشادات للوقاية من فقر الدم

وختاماً؛ نستعرض بعض الإرشادات والنصائح للوقاية والعلاج من فقر الدم، وهي ما يلي:

  • اتبع نظام غذائي صحي يحتوي على العناصر اللازمة من المعادن والفيتامينات
  • حافظ على شرب المياه بكثرة
  • مارس التمارين الرياضية بانتظام
  • تناول الأدوية المحددة من قبل الطبيب المختص