هرمون التستوستيرون: الوظائف والعلاج

المراجعة الطبية - OB/GYN
الكاتب - أخر تحديث 2 سبتمبر 2022
هرمون التستوستيرون
هرمون التستوستيرون ووظائفه Tabeeb

التستوستيرون عبارة عن هرمون مسؤول عن العديد من الخصائص الجسدية والجنسية الخاصة بالذكور؛ يلعب دوراً رئيسياً في التكاثر والحفاظ على قوة العظام والعضلات.

ما هو هذا الهرمون؟ وما وظائفه لجسم الذكور والإناث.

ما هو هرمون التستوستيرون؟

إنَّ الهرمونات عبارة عن نواقل كيميائية تفرزها خلايا متخصصة توجد عادةً ضمن الغدد الصم؛ وهي تنطلق في الدم لتسبب تغيرات ضرورية في أنحاء الجسم.

يعد التستوستيرون الهرمون المسؤول عن تطور الخصائص الجنسية الذكرية؛ وهو أحد أنواع الأندروجينات (الهرمونات الذكورية) تنتجه خلايا لايديغ بشكل أساسي والتي توجد في الخصيتين، كما تنتجه الغدة الكظرية بكميات قليلة.

وبدون كميات كافية من هرمون التستوستيرون، يصاب الرجال بالعقم؛ وذلك لأنه يساعد في تطور الحيوانات المنوية ونضجها.

كم انه على الرغم من كون التستوستيرون هرموناً جنسياً ذكرياً أساساً، إلا أنَّ أجسام الإناث تصنعه أيضاً بكميات أقل عادةً، حيث ينتجه المبيض بالإضافة إلى الغدة الكظرية.

وظائف هرمون التستوستيرون

  • نمو وتطور الحيوانات المنوية: حيث أنَّ التستوستيرون ضروري لإنتاج الحيوانات المنوية في الخصيتين، ويمكن أن يؤدي كل من انخفاض أو ارتفاع مستويات التستوستيرون بشكل كبير إلى انخفاض عدد الحيوانات المنوية.
  • مسؤول عن نمو الخصائص الجنسية الأولية مثل القضيب والخصيتين أثناء تكوين الطفل في الرحم وأثناء البلوغ.
  • يرتبط بما يعرف بالخصائص الذكرية الثانوية: وتشمل نمو شعر الوجه والجسم، وزيادة عمق الصوت، وبناء كتلة العضلات، وزيادة حجم العظام، وتوزيع الدهون في الجسم.
  • الدافع الجنسي: تؤدي المستويات المرتفعة من هرمون التستوستيرون إلى ارتفاع مستويات الرغبة الجنسية.
  • بناء كتلة العضلات: يتمتع الرجال غالباً بكتلة عضلية أكبر من النساء بسبب ارتفاع مستويات الهرمون لديهم.
  • تحمل الألم: يساعد على تنظيم مستويات الألم.
  • التعلم والذاكرة: يساعد في التعلم والذاكرة، ويرتبط بشكل خاص بالذكاء المكاني؛ فالرجال الذين لديهم مستويات منخفضة بشكل غير طبيعي معرضون لصعوبات التعلم.
  • التعاطف المعرفي: وهو يتضمن القدرة على قراءة مشاعر الشخص الآخر عبر لغة جسده وتعبيرات وجهه.
  • توزع الدهون: يتحكم التستوستيرون في توزيع الدهون في الجسم من خلال التأثير على البروتينات التي تحبس الدهون. (1)
  • إنتاج كريات الدم الحمراء: حيث لهرمون التستوستيرون تأثير موثق على إنتاج كريات الدم الحمراء.

وظائف التستوستيرون عند الإناث

لهرمون تستوستيرون وظائف متعددة عند المرأة أيضاً شرط أن تكون مستوياته طبيعية، فهو:

  • يحافظ على صحة العظام: تدعم الكمية الصحيحة من هرمون التستوستيرون نمو العظام وقوتها، وقد أظهرت دراسة أن كلاً من هرمون التستوستيرون والإستروجين ضروريان لتكوين العظام.(2)
  • يعزز الصحة المعرفية: حيث أنَّه يلعب نوعاً ما دور حمايةٍ للجهاز العصبي عند النساء.(3)
  • يحافظ على الدافع الجنسي: حيث أنه يحفز الرغبة والأفكار الجنسية، ويساعد في توفير الطاقة لممارسة الجنس أيضاً.
  • ضروري لنمو البويضات في المبيضين: حيث تلعب الأندروجينات دوراً مهماً في نمو جريبات المبيض وإنتاج الإستروجين.

كيف يتم تنظيم إفراز التستوستيرون؟

يتم تنظيم إنتاج الهرمون للحفاظ على مستويات طبيعية منه في الدم، وتكون مستوياته عادةً أعلى في الصباح وتنخفض بعد ذلك خلال اليوم.

يعتبر الوطاء والغدة النخامية مهمين في التحكم في كمية هرمون التستوستيرون التي تنتجها الخصيتان.

حيث يفرز الوطاء الهرمون المطلق لموجهة الغدد التناسلية (GnRH)، مما يحفز الغدة النخامية على إنتاج الهرمون الملوتن (LH) والذي ينتقل في مجرى الدم إلى الغدد التناسلية ليحفز إنتاج وإفراز هرمون التستوستيرون.

الخلل في مستويات الهرمون

عندما تكون مستويات هرمون التستوستيرون منخفضة أو مرتفعة بشكل غير طبيعي، فإنها تؤثر على الصحة العامة، وينطبق ذلك على كلا الجنسين.

١- انخفاض مستويات التستوسيترون

حيث تشمل الأسباب المحتملة لانخفاض هرمون التستوستيرون عند الرجال ما يلي:

  • التقدم في العمر خاصة بعد تجاوز عمر الخمسين (4)
  • زيادة أو نقص الوزن
  • التدخين
  • الأمراض الخلقية أو الصبغية مثل متلازمة كلاينفيلتر أو متلازمة كالمان
  • مشاكل الغدة النخامية (كالأورام، أو ارتفاع مستويات البرولاكتين)
  • الأمراض والإصابات التي تصيب الخصيتين
  • ارتفاع مستويات الحديد في الجسم بشكل غير طبيعي
  • العلاج الكيميائي والعلاجات الأخرى للسرطان
  • الأمراض المزمنة (بما في ذلك مرض السكري من النمط الثاني وأمراض الكليتين والكبد والسمنة وفيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز)
  • التعرض لعمل جراحي كبير
  • بعض الأدوية
  • التوتر الشديد

أما بالنسبة للنساء، فيعتبر انقطاع الطمث السبب الأكثر شيوعاً لانخفاض هرمون التستوستيرون.

أعراض الانخفاض

عندما يعاني الرجل من انخفاض هرمون التستوستيرون أو قصور الغدد التناسلية، فقد تظهر الأعراض التالية:

  • انخفاض الدافع الجنسي
  • ضعف الانتصاب
  • انخفاض عدد الحيوانات المنوية
  • تضخم أو تورم أنسجة الثدي

وبمرور الوقت، قد تتطور هذه الأعراض إلى:

  • تساقط شعر الجسم
  • فقدان كتلة العضلات
  • فقدان القوة البدنية
  • زيادة الدهون في الجسم
  • كما قد يؤدي انخفاض هرمون التستوستيرون المزمن أو المستمر إلى:
    • هشاشة العظام
    • تقلب المزاج
    • انخفاض الطاقة
    • انكماش الخصية

2- ارتفاع مستويات التستوستيرون

تشمل الأسباب المحتملة لارتفاع المستويات ما يلي:

  • أورام الغدة الكظرية أو الخصية
  • تعاطي الستيروئيدات الابتنائية (هرمونات تعزز نمو العضلات)
  • مكملات التستوستيرون

يمكن أن يؤدي ارتفاع المستويات بشكل كبير إلى بدء البلوغ قبل سن 9 سنوات.

بينما قد يعاني الرجال الذين لديهم مستويات عالية جداً من: (5)

  • حب الشباب
  • السلوكيات العدوانية
  • زيادة شعر الجسم
  • الصداع
  • مشاكل في القلب أو الكبد
  • ارتفاع ضغط الدم
  • ارتفاع الدافع الجنسي
  • زيادة الشهية
  • العقم
  • الأرق
  • انخفاض عدد الحيوانات المنوية
  • تقلب المزاج
  • تضخم البروستات والذي قد يسبب صعوبة في التبول
  • تورم في الساقين والقدمين
  • زيادة الوزن غير المبررة

بينما تشمل الأسباب المحتملة لارتفاع هرمون التستوستيرون عند النساء ما يلي:

  • تكيس المبايض (متلازمة المبيض عديد الكيسات)
  • تضخم الغدة الكظرية الخلقي (CAH)
  • أورام الغدة الكظرية أو المبيض
  • تعاطي الستيروئيدات الابتنائية

ويمكن أن يؤدي ارتفاع مستويات هرمون التستوستيرون عند النساء إلى حدوث صلع من النمط الذكوري، ويصبح الصوت عميقاً، وتفقد الدورة الشهرية انتظامها، الإضافة إلى:

  • نمو وتورم البظر
  • تغيرات في شكل الجسم
  • صغر حجم الثدي
  • البشرة الدهنية
  • حب الشباب
  • زيادة نمو الشعر في الجسم وبالأماكن غير المرغوب بها

كما رُبط ارتفاع مستويات هرمون التستوستيرون لدى النساء بخطر الإصابة بالأورام الليفية الرحمية. (6)

مع العلم أنه يمكن الكشف عن اختلالات التستوستيرون عن طريق فحص الدم وعلاجها وفقاً لذلك.

اختبار قياس المستويات

يقيس هذا الاختبار مستويات الهرمون في الدم؛ حبث يرتبط معظمه في الدم بالبروتينات، بينما يسمى القسم غير المرتبط بالبروتين التستوستيرون الحر.

وهناك نوعان رئيسيان من الاختبارات:

  • التستوستيرون الكلي: والذي يقيس القسم المرتبط والحر.
  • التستوستيرون الحر: والذي يقيس القسم الحر فقط، ويمكن أن يعطي اختبار الحر معلومات أكثر في بعض الحالات الطبية.

العلاج ببدائل التستوستيرون

يمكن أن يساعد العلاج ببدائل التستوستيرون (TRT) في استعادة بعض الوظائف المتضررة نتيجة انخفاض هرمون التستوستيرون.

كما أظهرت الدراسات أنَّ هذا العلاج يؤثر بشكل أساسي على قوة العظام ومستويات الخضاب في الدم، دون أن يؤثر على الوظيفة العقلية.

ولكن يمكن أن يؤدي إلى حدوث آثار جانبية، بما في ذلك:

  • زيادة عدد كريات الدم الحمراء
  • تضخم البروستات
  • الثدي
  • حب الشباب
  • صعوبة التنفس أثناء النوم في حالات نادرة

ومع ذلك، تنصح جمعية الغدد الصماء الأطباء بعدم وصف هذا العلاج للرجال الذين تقل أعمارهم عن 65 عاماً.

حتى لو كان لديهم مستويات منخفضة من هرمون التستوستيرون.

وفي الواقع لا يوجد خطر متزايد للإصابة بسرطان البروستات في حال العلاج ببدائل التستوستيرون، لكنه لا يزال موضوعاً قيد الأبحاث المستمرة. (7)